أهم شركة دراسة جدوى في الأردن ودورها الفعال في دعم الاستثمار بالمملكة

تعتبر المملكة الأردنية الهاشمية مقصداً يجذب الرحالة القدامى وكذلك الجيل الجديد وذلك بفضل ما تجمعه المملكة من مزيج بين المعاصرة والعراقة والآثار الشاهدة على حضارات الماضي المهيب، كما تتمتع الأردن ببيئة استثمارية رائعة مليئة بالفرص المربحة الامر الذي جذب العديد من المستثمرين للبدء في مشاريعهم الخاصة في الدولة الهاشمية، لما تقدمه من العديد من المزايا وتنوع الاستثمارات سنقترح لك في “تمهيد ” أهم شركة دراسة جدوى في الأردن أبرز الفرص الاستثمارية التي تحقق من خلالها النجاح والعوائد المالية العالية لك.

أبرز الفرص الاستثمارية في الأردن من “تمهيد”

توجد العديد من الفرص الاستثمارية في الأردن من بينها:

الاستثمار في الصناعة:

هناك العديد من الفرص الاستثمارية في المجال الصناعي منها الصناعات الغذائية وصناعة الكيمائية وغيرها من الصناعات، كونه واحد من أهم القطاعات للدخل القومي.

الاستثمار في تكنولوجيا المعلومات:

بعد التطور الذي يشهده قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في الأردن أصبح هناك طلب على الاستثمار في القطاع والحصول على أرباح مالية كبيرة من مشاريع تكنولوجيا المعلومات في الأردن.

قطاع السياحة:

أن قطاع السياحة والضيافة قطاع واعد ومزدهر في الأردن لذا يتطلع العديد من المستثمرين إلى الاستثمار فيه نظرًا لوجود العديد من المعالم السياحية والثقافية في السلطنة كما يمكن الاستثمار في الفنادق والمنتجعات السياحية فهو استثمار مربح للغاية.

المزايا الاستثمارية في الأردن

توفر الأردن عدة مزايا تجعلها واجهة مثالية للاستثمار منها ما يلي:

استقرار اقتصادي:

تتمتع الأردن باستقرار اقتصادي كبير مما خلق بيئة مشجعة على الاستثمار والنمو.

الموقع الجغرافي المميز:

موقع الأردن الاستراتيجي جعلها بوابة للتجارة بين الشرق والغرب.

بنية تحتية متطورة:

ساهمت البنية التحتية المتطورة في دعم الاقتصاد بما في ذلك قطاع النقل والاتصالات وصناعات أخرى وجذب استثمارات كبيرة للمملكة الهاشمية.

تشريعات شجعت على الاستثمار:

وضعت المملكة تشريعات مشجعة على الاستثمار وسهلت إجراءات الحصول على التراخيص لبدء المشاريع الجديدة.

مجموعة من اتفاقيات التجارة الحرة:

عقدت المملكة عدة اتفاقيات للتجارة الحرة مع عدة بلدان من أجل التبادل التجاري.

تعرف على شروط الاستثمار في الأردن لغير الأردنيين من “تمهيد”

  1. أن يمتلك المستثمر جواز سفر ساري المفعول.
  2. تقديم وثيقة عقد تأسيس خاص بالنشاط التجاري.
  3. وثيقة من البنك تفيد بإيداع مبلغ لا يقل عن 50% من مساهمة كل شريك في المشروع الاستثماري.
  4. ان يكون العمل الاستثماري المقدم من المستثمر له قيمة مضافة ويؤمن فرص عمل لعشرة مواطنين أردنيين على الأقل.
  5. توقيع الشركاء أمام دائرة الشركات في النافذة الاستثمارية.

أهم شركة دراسة جدوى في الأردن ودورها الفعال في دعم الاستثمار بالمملكة

أيًا ما كانت الفكرة الاستثمارية التي تسعى لتنفيذها، فإنك بحاجة بلا شك لدراستها جيدًا قبل البدء في تنفيذها لتضمن نجاح الاستثمار والحد من مخاطره المحتملة، لذا نعمل في “تمهيد” على إعداد دراسة جدوى احترافية تساعدك على الاستثمار الآمن وتدفع المملكة نحو المزيد من النمو والازدهار الاقتصادي وذلك عبر عدة خطوات تشمل ما يلي:

وصف أهداف المشروع:

وفيه يتم تحديد اسم المشروع وأهدافه والاستفادة المرجوة منه بالإضافة إلى الأرباح المتوقعة منه.

تحديد الجدول الزمني للمشروع:

وفيه يتم تحديد المدة الزمنية التي سيتم تنفيذ المشروع خلالها.

تحديد موارد وإمكانيات المشروع:

تحديد الموارد اللازمة والإمكانيات المستخدمة في المشروع وتضم أيضًا الموارد المالية والفنية والتقنية.

إدارة الفريق:

اختيار فريق جيد لتنفيذ فكرة المشروع وإدارة ومتابعة الجدول الزمني المحدد لتنفيذ المشروع وتنفيذ مهام المشروع باحترافية.

المشاكل التي تواجه المشروع:

قد يواجه المشروع عدة مخاطر محتملة نعمل على تحليلها وإيجاد حلول لها.

النتائج المتوقعة منه:

وهنا يتم تحديد نتائج المشروع الاستثماري وما إذا كان المشروع قادر على تحقيق العوائد المرجوة منه.

الاستثمار الناجح يحتاج دائمًا إلى دراسة جدوى مميزة ودقيقة من “تمهيد” أهم شركة دراسة جدوى في الأردن بادر الآن في التواصل معنا.